بريطانيا مستعدة للعمل مع روسيا انطلاقا من المصالح العملية

صرحت متحدثة من مكتب رئيس الوزراء البريطاني، اليوم الأربعاء، أن بلادها مستعدة للعمل مع روسيا انطلاقا من المصالح العملية.
وقالت المتحدثة لوكالة “نوفوستي”، اليوم: “نهجنا بالنسبة لروسيا، هو التعاون العملي. هناك مجالات من المنطقي أن نعمل فيها معا، على سبيل المثال، الوضع في سوريا، لكننا سنتعامل مع هذا من وجهة نظر عملية. رئيسة الوزراء أوضحت ذلك منذ لحظة توليها منصبها، وخلال اللقاءات الثنائية مع الرئيس بوتين أثناء قمة “العشرين” في أيلول/سبتمبر”
و لم تجب المتحدثة عن سؤال حول المجالات التي تعتبرها الحكومة البريطانية واعدة للتعاون المحتمل، لكنها علقت : “نحن سننظر وفقا لمسار الأحداث.”
وأضافت المتحدثة : ” لدينا خلافات مع روسيا، بما في ذلك وفي ما يتعلق بالضم غير الشرعي لشبه جزيرة القرم وتصرفات روسيا في شرق أوكرانيا. اضطرت بريطانيا إلى اتخاذ موقف حازم حول هذه القضايا، وتواصل اتخاذه. ولكننا سننطلق من مصلحة بلدنا ومواطنينا، وحيث هناك حاجة إلى التعاون مع روسيا، سنقوم بذلك “.

الأكثر قراءة خلال ساعتين

الأكثر قراءة خلال 24 ساعة